موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

كيف تكتشف الإصابة بالنوبة القلبية الصامتة؟

منذ 3 شهر
July 6, 2021, 1:00 pm
بلغ
صورة أرشيفية
تابع عبر تطبيق google news google news google news

قد يتعرض بعض الأشخاص للإصابة بالنوبة القلبية، دون العلم بذلك، نظرًا لعدم ظهور أي علامات تنذر بالإصابة، أو المعاناة من أعراض خفيفة، وهو ما يعرف باسم "النوبة القلبية الصامتة".
يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية، كل ما يتعلق بالنوبة القلبية الصامتة، وفقًا لما ذكره موقع "Verywellhealth"، و"Healthline".
ما المقصود بالنوبة القلبية الصامتة؟
هي نوبة قلبية تحدث دون التسبب في أعراض ملحوظة، أو على الأقل دون التسبب في أعراض شديدة بحيث لا يستطيع الشخص تجاهلها.
وعادة ما يتم التشخيص عندما يتوجه المريض لاستشارة الطبيب لسبب غير ذي صلة على الإطلاق.
أسباب النوبة القلبية
تحدث النوبة القلبية عادةً عندما تتمزق لوحة تصلب الشرايين في أحد الشرايين التاجية، وهو ما يتسبب في تكوين جلطة دموية في الشريان، ما يؤدي إلى انسداد حاد.
وتفتقر عضلة القلب التي يغذيها الشريان المسدود للأكسجين، ما يؤدي عادةً إلى ألم في الصدر أو أعراض مقلقة أخرى، وقد تموت عضلة القلب، ما لم يتم تخفيف الانسداد في غضون ساعات قليلة، وموت جزء من عضلة القلب هو الذي يشكل نوبة قلبية.
أعراض النوبة القلبية
عادة ما يعاني الأشخاص المصابون بالنوبة القلبية من ألم شديد في الصدر، وبالرغم من أن ذلك الألم قد يكون غير نمطي، أي أنه قد يؤثر على الرقبة أو الكتفين أو الظهر بدلًا من الصدر نفسه، إلا أنه من الصعب جدًا تجاهله
وغالبًا ما تظهر أعراض إضافية، والتي قد تشمل التعرق البارد، أو ضيق التنفس، أو الشعور بالضعف، أو الدوار، أو الإغماء.
اقرأ أيضًا: لا تتجاهلها 10 أعراض تنذرك بالنوبة القلبية
لماذا تكون بعض النوبات القلبية صامتة؟
هناك عدة أسباب وراء إصابة بعض الأشخاص بنوبات قلبية دون ظهور أعراض، وتشمل:
- بعض الأشخاص لديهم قدرة كبيرة على تحمل الألم الشديد، وبالتالي لا يلاحظون الأعراض التي يصعب على البقية تجاهلها.
- يمكن أن تؤثر بعض الحالات الطبية، وخاصة مرض السكري، وأمراض الكلى المزمنة، على الأعصاب التي تحمل نبضات الألم، وهو ما يؤدي إلى ضعف أعراض الذبحة الصدرية أو النوبة القلبية.
- قد ينتج عن نقص تروية القلب أعراض غير نمطية، خاصة عند النساء، وبدلًا من المعاناة من الذبحة الصدرية، فقد يعانون من ضيق التنفس، أو أعراض أخرى غير محددة.
- يتجاهل بعض الأشخاص علامات وأعراض النوبة القلبية، خاصة عندما تكون غير مأساوية نسبيًا، ويمكنهم ربطها بنزلات البرد، أو حرقة في المعدة.
- يرتبط العمر والجنس بالنوبات القلبية الصامتة، ومن المرجح أن تكون النوبات القلبية صامتة عند كبار السن، خاصة أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 75 عامًا، كما أنها تظهر بشكل أكثر شيوعًا عند الرجال أكثر من النساء.
كيفية تشخيص النوبة القلبية الصامتة
نظرًا لأن النوبة القلبية الصامتة لا تنتج أعراضًا تجعل الشخص يطلب المساعدة الطبية، فإن التشخيص لا يتم إلا بعد حدوث الضرر.
وعادة ما يلاحظ الطبيب حدوث تلف في القلب من خلال فحص مخطط كهربية القلب، ويمكن تأكيد التشخيص عادةً عن طريق إجراء مخطط صدى القلب، حيث يمكن تصور جزء من عضلة القلب الضعيفة.
وستظهر الأشكال الأخرى من التصوير القلبي التشخيصي، مثل اختبار الإجهاد النووي، أو التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب (MRI) ، أو التصوير المقطعي المحوسب للقلب (CT) ، أن جزءًا من عضلة القلب لا يتلقى تدفق الدم الطبيعي.
قد يهمك: أعراضه شبيهة للنوبة القلبية إليك أسباب تشنج المريء وطرق علاجه
طرق علاج النوبة القلبية الصامتة
بمجرد اكتشاف إصابتك بنوبة قلبية صامتة، لا يمكن الاعتماد على أعراضك كمقياس لمدى شدة الحالة، أو مدى كفاية معالجتها.
ويجب أن يتلقى المريض جميع العلاجات نفسها مثل أي شخص آخر نجا من نوبة قلبية، حيث يهدف العلاج إلى:
- منع المزيد من نقص التروية بالأدوية، وربما إعادة تكوين الأوعية باستخدام الدعامات أو جراحة المجازة.
- منع حدوث قصور القلب.
- منع تدهور الحالة بسبب عدم انتظام ضربات القلب.
وإضافة إلى علاج ما بعد النوبة القلبية، قد يحتاج الأشخاص الذين أصيبوا بنوبات قلبية صامتة إلى علاج إضافي بناءً على نتائج اختبار الإجهاد.
وفي المستقبل، كلما شعرت بألم خفيف في الكتف، أو ضيق في التنفس، أو تعب مفاجئ، أو غيره، فهذا يعني أنك على الأرجح تعاني من "ما يعادل الذبحة الصدرية"، ويجب أن تتوقف على الفور عما تفعله واتبع تعليمات طبيبك لعلاج الذبحة الصدرية.
إلى متى يمكن أن تستمر النوبة القلبية الصامتة؟
يمكن أن تستمر النوبات القلبية الصامتة لساعات، وغالبًا ما تكون مصحوبة بأعراض تأتي وتذهب، وبدلًا من ألم الصدر الصريح، قد يكون هناك شعور بعدم الراحة أو الضغط حول مركز الصدر، أو لا يوجد ألم في الصدر على الإطلاق.
وبشكل عام، إذا كنت تعاني من آلام في الصدر بشكل مستمر لعدة أيام أو أسابيع ، فمن غير المرجح أن تكون ناجمة عن نوبة قلبية.
ماذا يحدث بعد النوبة القلبية الصامتة؟
كما هو الحال مع جميع النوبات القلبية، يمكن أن يتسبب فقدان تدفق الدم إلى عضلة القلب في حدوث ندبات وتلف، وغالبًا ما يكون دائمًا. ولأن الشخص المصاب بنوبة قلبية صامتة قد لا يدرك ما يحدث، فقد يزداد الضرر حتى يتم تشخيص الحالة.
وفي بعض الحالات، يمكن أن تؤدي النوبة القلبية الصامتة إلى قصور القلب أو الموت المفاجئ.
قد يهمك أيضًا: تشعر به عند التنفس؟ 5 أمراض يكشف عنها ألم الصدر
من هم الأكثر عرضة لنوبة قلبية صامتة؟
هناك العديد من الحالات التي يمكن أن تزيد لديها خطر الإصابة بنوبة قلبية صامتة، وتشمل:
- الأشخاص الذين أصيبوا بنوبة قلبية سابقة.
- تاريخ المرضي للذبحة الصدرية.
- المعاناة من السكري.
- إجراء جراحة المجازة التاجية السابقة، خاصة للأشخاص فوق 70 عامًا.
- يبدو أن الرجال أكثر عرضة لخطر الإصابة بنوبة قلبية صامتة، لكن النساء قد يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بمضاعفات خطيرة والوفاة.

هذا الخبر منقول من : الكونسلتو

كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play