موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

خبيرة في لغة الجسد الأمير ويليام كان متحفظا مع هاري أثناء تدشين تمثال ديانا

منذ 3 شهر
July 8, 2021, 4:59 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

دشن الأميران البريطانيان هاري وويليام، معا تمثالا تكريمياً لوالدتهما الأميرة ديانا بحدائق «قصر كنسينجتون» في لندن يوم الخميس الماضي، في أول لقاء بينهما منذ جنازة الأمير فيليب في أبريل الماضي، ووسط توتر علاقتهما بشكل كبير عقب إطلاق هاري سلسلة من التصريحات المثيرة للجدل بشأن عائلته.
وبحسب ما نشرته صحيفة “ميرور” البريطانية، قامت بلانكا كوب، الخبيرة في لغة الجسد، بتحليل مشاعر الأخوين تجاه بعضهما البعض خلال هذه المناسبة.
وقالت كوب لصحيفة «إكسبرس» البريطانية إن «هاري كان يتطلع لإعادة التواصل مع ويليام، ومع ذلك، كان دوق كامبردج أكثر حذراً وتحفظاً مع أخيه وتجنب النظر إليه كثيراً خلال الحدث».
وأضافت: «كان هاري ينظر إلى أخيه كثيراً جداً، في حين أن ويليام تجنب فعل ذلك قدر الإمكان».
وتابعت: «لقد كان ويليام أكثر رزانة وأقل تفاعلاً مع شقيقه، وفي رأيي، كان هاري يحاول القيام بمحاولات لإعادة التقرب من أخيه».






الأخبار المتعلقة


وتسبب هاري وميجان في توتر داخل أوساط العائلة الملكية بعد المقابلة التي قاما بإجرائها مع الإعلامية الأميركية الشهيرة أوبرا وينفري في مارس  الماضي، والتي قال هاري خلالها إن والده وشقيقه «أسيران» للنظام، كما صرح بأنه «شعر بالخذلان من جهة والده»، الذي توقف عن الرد على اتصالاته، وأوقف الدعم المالي له عندما سافر هو وزوجته إلى الولايات المتحدة.
كما قالت ميجان خلال المقابلة إن العائلة المالكة رفضت تقديم مساعدة نفسية لها، بعدما راودتها فكرة الانتحار، وكشفت هي وهاري محادثة أعربت فيها جهة لم يسمياها في العائلة الملكية عن «قلق» إزاء لون بشرة ابنهما آرتشي خلال حمل ميجان به.
وعلق الأمير ويليام البالغ من العمر 39 عاما، على هذه النقطة الخاصة بلون بشرة آرتشي بعيد عرض المقابلة، خلال مراسم رسمية قائلاً إن أفراد العائلة الملكية «ليسوا عنصريين».
ومنذ ذلك الوقت، التقى الشقيقان لفترة وجيزة خلال مراسم تشييع الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث الثانية في أبريل الماضي، من دون أي إشارة ظاهرة إلى تهدئة التوتر بينهما.
وينتصب التمثال، الذي جرى إعداده بتكليف من الأخوين في عام 2017، في حديقة (سانكن جاردن)، التي أعيد تصميمها في قصر كنزنجتون.
وقال الأميران وليام و هاري وقتها إنهما يأملان أن يساعد التمثال زوار القصر "على التفكير في حياتها وإرثها".
وكان الأمير هاري، الذي يعيش في الولايات المتحدة مع زوجته دوقة ساسكس وطفليه، قد وصل إلى بريطانيا الأسبوع الماضي من أجل استكمال إجراءات الحجر الصحي قبل هذا الحدث.
صدى البلد

الله محبه




كتب بواسطة gege

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play