موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

وسط بكاء لم ينقطع شاب يعتدي على والده ويطرده خارج المنزل عاريًا

منذ 3 شهر
July 15, 2021, 8:23 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

على مدار 5 أشهر يمكث "مصطفى" صاحب الـ 60 من عمره، في أحد شوارع القاهرة وسط بكاء لم ينقطع وقلب ملئ بصرخات مكتومة، يحاول الأب مداواة جراحه بين المارة في أحد شوارع القاهرة بعدما طرده الابن العاق من منزله، إرضاءً لوالدته وتلقينه وصلة ضرب، سببت وجعا بداخله لم تزل آلامه.
لم يجد "المسن"، ملجأ سوى أحد الحدائق داخل المناطق البعيدة عن محل سكن الابن العاق، حتى لا يراه، ليشكوا حاله بعد أن بلغ من الكبر عتيًا، ولم يتوقع أن يكون هذا جزاء تربية أولاده.
اقرأ أيضا أمه رفضت منحه الميراث فأشعل النيران بجسدها القصة الكاملة لشيطان المحلة الكبرى




مأساة مسن حاول التخلص من حياته أكثر من مرة بحلوان
"مكنتش أتصور إني اتهان كل دا من أولادي ابني ضربني بسبب إني رفضت شاب كان متقدم لبنتي لمجرد إني سألت عليه واكتشفت إنه لا يصلح زوجًا لابنتي، وبدأ الضرب والإهانة من زوجتي وابني الأكبر"، هكذا بدأ الأب حديثه لـ"أهل مصر" وعيناه تفيض من الدمع حزنًا على حاله.

christian dogma


الأب يروي المأساة





الأخبار المتعلقة

اقرأ أيضا حكاية الابن العاق بالهرم قتل والدته بالزيت المغلي وأطفأ السجائر في جسدها
"أنا خصيمه ليوم الدين" أكمل الأب حديثه ليروي كواليس، ما شاهده من مأساة داخل منزله من نجله الأكبر: "من يوم ما رفضت العريس اللي كان متقدم لابنتي وأنا عايش في جحيم تعالى هنا روح هنا بكون نايم يصحوني على أبشع الألفاظ، وذهبوا من خلفي وتمت خطبة ابنتي رغمًا عنها وعني، وأشقاء زوجتي تعدوا عليا، وحرروا محضرًا ضدي إني بتاجر في المخدرات".
أشقاء زوجته تسببوا في فصله من عمله
اقرأ أيضا أفنت عمرها لأجله فمزق وجهها "ابن عاق" يضرب أمه العجوز بقسوة ليحصل على الميراث بدمياط
وتابع الأب: "عملت في أمن جامعة حلوان، عدة أيام قليلة، إلا أن أشقاء زوجتي تسببوا في قطع رزقي، وفصلي من عملي في جامعة حلوان، وفي يوم من الأيام عدت إلى منزلي في أحد الساعات المتأخرة من الليل، وجدت خطيب ابنتي نائمًا على فراشي، صُدمت من المشهد، ورفضت مبيته لأني صعيدي ولا أسمح بهذا الأمر، وعندما اعترضت انهال ابني الأكبر عليّ بالضرب المبرح وطردني عارياً خارج منزلى ولجأت إلى الشارع، لدرجة أني حاولت التخلص من حياتي أكثر من مرة".
كله سلف ودين
"كله سلف ودين" هكذا وصف الأب ما يعيشه من مأساة بعد أن مكث في شوارع القاهرة منذ 5 أشهر، على الرغم من أنه تم حبسه لعدة أيام داخل قسم شرطة حلوان، لافتا: "ذهبت عشان أعمل محضر بقسم شرطة حلوان، لاُثبت ما حدث لي، فوجدت زوجتي وابني الأكبر بيحرروا محضر آخر ضدي، من غير سبب مقنع وتم حجزي أنا بعاني من مرض السكر ولا أملك ثمن شراء العلاج، وبتبهدل كل يوم وبنام في الشارع، ومنذ مايقرب من 12 شهرا، تعدي عليا ابني الأكبر (محمد)، باستخدام آلة حادة، وأحدث لى إصابة في الرأس وحررت ضده محضر وتم القبض عليه، ويوم النطق بالحكم، بدأ يستسمحني ويظهر لي الابن المطيع لوالده، ولما تنازلت عن القضية، تعدى عليا تاني، وأصابني في ظهري باستخدام سلاح أبيض".

christian dogma


وناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي، واللواء محمود توفيق وزير الداخلية، للتدخل لحل مشكلته، وانقاذه من بطش ابنه الأكبر وعودته إلى منزله، وأخذ حقه من كل من تعدى عليه.
     
هذا الخبر منقول من : اهل مصر


الله محبه




كتب بواسطة gege

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play