موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

لماذا رفض العندليب جراحة زراعة الكبد؟

منذ 3 شهر
July 23, 2021, 12:02 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news


 

استطاع رغم رحلة مرضه الطويلة، والشاقة أن يحقق لنفسه، وبفنه نجاحا جماهيريا لم يحققه مطرب آخر، وكان في حياته الكثير من الأسرار، وخاصة فيما يتعلق بمرضه، إنه الفنان عبدالحليم حافظ، والمعروف فنيا العندليب.


 

أمام اقتراح الأطباء على العندليب عبدالحليم حافظ بالخضوع لعملية زراعة الكبد، كان رده سريعًا: «الموت أفضل لي من إجراء مثل هذه الجراحة، التي سأحمل بعدها كبد إنسان آخر».

 

كلمات قالها عبدالحليم حافظ للموسيقار محمد عبدالوهاب بعد أن تأكد من تقارير الأطباء بأن هذا هو الحل الوحيد أمامهم لإنقاذه، وفي كل مرة يحاول عبدالوهاب مناقشته، ولإقناعه بإجراء الجراحة، لكن حليم كان يهرب من إتمام المناقشة بعد أن يجلس والدموع في عينيه.





الأخبار المتعلقة


 


 

وعندما سافر عبدالحليم إلى لندن في رحلته الأخيرة للعلاج، وشعر عبدالوهاب بمدى خطورة حالته، حيث طلب من زوجته السيدة نهلة القدسي، السفر إلى لندن في محاولة لإقناع عبدالحليم بإجراء الجراحة، لكنه رفض.

 

خلال هذه الفترة أرسل الجراح العالمي فانر خطاب إلى الدكتور ياسين عبدالغفار الذي كان يقوم بمعالجة العندليب يخبره بأنهم وفريق الأطباء كانوا يأملون في إجراء الجراحة لأنها الأمل الوحيد لعبدالحليم، بعد إصابته بنوبات متكررة من فشل الكبد، لكن وللأسف فضل العندليب اللجوء إلى الحقن من جديد.

 

وبعد وصول الخطاب إلى القاهرة بأيام قليلة، ساءت حالة عبدالحليم حافظ، وكان المشهد الأخير في حياته عندما نظر إلى الأطباء من حوله، وشعر بما كان في عيونهم بأنه لا أمل في حياته أو أنه سيعيش، فأسرع وغطى وجهه بملاءة السرير، لتأتي النهاية، ويوفى متأثرا بتدهور حالته.

هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم




كتب بواسطة Shero

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play