موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

الكنيسة تودع كاهنًا وراهبًا في 24 ساعة.. والبابا تواضروس يقدم العزاء

منذ 1 شهر
July 26, 2021, 1:08 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

ودعت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أمس الأحد، اثنين من الآباء أحدهما كاهن والآخر راهب، وهما القمص بطرس أمين كاهن كنيسة الشهيد مار جرجس بمنطقة الشاطبي التابعة لقطاع كنائس وسط الإسكندرية، والراهب القمص أشعياء الأنبا بولا، الراهب بدير الأنبا بولا بالبحر الأحمر.

وأعلنت الكنيسة صباح أمس، وفاة الأب المبارك القمص بطرس أمين كاهن كنيسة الشهيد مار جرجس بمنطقة الشاطبي التابعة لقطاع كنائس وسط الإسكندرية عن عمر تجاوز ٩١ سنة، بعد خدمة كهنوتية دامت لأكثر من ٣٤ سنة.

ولد الأب الراحل يوم ٣٠ يناير ١٩٣٠، وعمل عميدًا بالقوات البحرية قبل سيامته كاهنًا في ١ مارس ١٩٨٧ بيد مثلث الرحمات البابا شنوده الثالث، ورسم بدرجة القمصية في ٢٧ سبتمبر ٢٠١٢ م بيد قائمقام البطريركية وقتها نيافة الأنبا باخوميوس مطران البحيرة ومطروح والخمس مدن الغربية.

وأقيمت صلوات تجنيزه بالكنيسة المرقسية الكبري ظهر أمس، بحضور نيافة الأنبا بافلي الأسقف العام لكنائس قطاع المنتزه والقمص أبرآم اميل وكيل البطريركية بالإسكندرية وكهنة كنيسته وعدد من كهنة الإسكندرية وأفراد أسرته.

وتقدم قداسة البابا تواضروس الثاني بخالص العزاء لمجمع كهنة الإسكندرية في نياحة الأب المبارك القمص بطرس أمين ويلتمس عزاءًا سمائيًّا لشعب كنيسته ولأسرته المباركة، طالبًا لنفسه البارة النياح والراحة، النصيب والميراث مع جميع المقدسين.





الأخبار المتعلقة


من جهة أخرى، توفي أمس الراهب القمص أشعياء الأنبا بولا، الراهب بدير الأنبا بولا بالبحر الأحمر، والذي ولد في ٥ يناير ١٩٥٩ م - طما – سوهاج، وكان يحمل اسم رشاد ثابت بخيت مرجان.

دخل الدير في ١٥ ديسمبر ١٩٨٥م، وترهب في ٢٠ ديسمبر١٩٨٥م بيد مثلث الرحمات الأنبا أغاثون، فيما نال الكهنوت في ١٠ أكتوبر ١٩٨٦م بيد مثلث الرحمات الأنبا أغاثون، ونال رتبة القمصية في ١٦ يوليو ٢٠١٠ م بيد نيافة الأنبا دانيال رئيس الدير، وتوفي أمس ٢٥ يوليو ٢٠٢١ م عن عمر ٦٢ عاما.

وتقدم الأنبا إرميا، الأسقف العام رئيــس المركــز الثقـافي القبطي الأرثوذكسي، بخالص العزاء لنيافة الأنبا دانيال أسقف ورئيس دير الأنبا بولا بالبحر الأحمر ولمجمع رهبان الدير في نياحة الأب المبارك الراهب القمص أشعياء الأنبا بولا، طالبين من الله نياحًا لروحه الطاهرة وتعزيات السماء لأسرته ولأولاده ومحبيه.




 

هذا الخبر منقول من : مصراوى




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play