موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

بينهم أطفال مصريون.. إنقاذ 93 مهاجرا بالبحر في هذه الدولة العربية

منذ 2 شهر
August 3, 2021, 1:06 pm
بلغ
صورة أرشيفية
تابع عبر تطبيق google news google news google news

تمكنت وحدة من البحرية التونسية من إجلاء 93 مهاجرا غير شرعي من جنسيات إفريقية مختلفة، بجنوب شرق منطقة العطايا، على بعد 70 كيلومترا، بعد تعرض مركبهم إلى صعوبات بالبحر.

اجتياز الحدود
وبحسب صحيفة الصباح التونسية فقد توزع المهاجرون الذين صعدوا منصة الغاز "ميسكار"، بين 4 من نيجيريا، و2 من غانا، و5 من مصر، و3 من سوريا، و79 من بنجلاديش.
وكشفوا أن أعمارهم تتراوح بين 15 و12 سنة، موضحين أنهم أبحروا من سواحل زوارة الليبية بقصد اجتياز الحدود البحرية خلسة في اتجاه أوروبا.







الأخبار المتعلقة


وتوجهت القوات المختصة نحوهم باتجاه ميناء الصيد البحري بالكتف، لإنزالهم وتسليمهم لاحقا إلى الحرس الوطني بالمكان، لاتخاذ الإجراءات القانونية في شأنهم.
رفض الاستجابة 
وفى سياق متصل أعلن طاقم سفينة الإنقاذ "أوشن فايكينغ" أمس الاثنين عن حاجته لمرفأ آمن لإنزال 555 مهاجرا على متن السفينة.
وحذر طاقم السفينة من أن "الوضع لا يحتمل" حسبما نقلت منظمة "إس أو إس مديتيرانيه" غير الحكومية، التي أشارت بدورها إلى أن طلب الإنزال وجه لمالطا وتونس وليبيا وإيطاليا، وأن مالطا رفضت الاستجابة فيما لم ترد كل من ليبيا وتونس بعد.
وخلال عطلة نهاية الأسبوع، جرى إنقاذ أكثر من 700 مهاجر حاولوا عبور المتوسط على متن قوارب صغيرة، بفضل عمليات نفذتها سفينة "أوشن فايكينغ" وسفينتا "سي ووتش" و"ريسكيو شيب" التابعتان لمنظمات غير حكومية ألمانية.
أمواج
وفي هذا الإطار، أكدت متحدثة باسم "إس أو إس مديتيرانيه" أن "الوضع على متن السفينة لم يعد يحتمل مع حدة الأمواج وشدة الحرارة تتدهور الحالة الجسدية للأشخاص الموجودين على متنها".
بدورها، كتبت مسؤولة فريق السفينة الطبي على تويتر: "كثيرون يعانون من دوار البحر وقد أغمي على البعض بسبب الحرارة والمعاناة التي مروا بها".
وعقب كل عملية إنقاذ، تنتظر المنظمات غير الحكومية أياما في عرض البحر لتحديد السلطات البحرية "ميناء آمنا" لإنزال المهاجرين.
الله محبة

هذا الخبر منقول من : موقع فيتو




كتب بواسطة emil

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play