موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

الكنيسة الأرثوذكسية تحتفل بذكرى تكريس كنيسة الأنبا أنطونيوس

منذ 3 شهر
August 10, 2021, 6:03 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

تحتفل الكنيسة الأرثوذكسية اليوم الثلاثاء، بذكرى تكريس كنيسة الأنبا أنطونيوس، والذى يوافق 4 مسرى فى التقويم القبطى و 10 أغسطس في التقويم الميلادى، والذى يعتبره العالم "أب الأسرة الرهبانية" ومؤسس الحركة الرهبانية فى العالم كله بالرغم من وجود حركات رهبانية سابقة له.
وُلد القديس في بلدة قمن العروس التابعة لبنى سويف حوالى عام 251 م، من والدين أثرياء، ومات والده فوقف أمام الجثمان يتأمل زوال هذا العالم، فالتهب قلبه نحو الأبدية.





وفى عام 269 م، دخل ذات يوم الكنيسة سمع الإنجيل يقول: "إن أردت أن تكون كاملًا اذهب وبع كل مالك ووزعه على الفقراء، وتعال  اتبعنى" فشعر أنها رسالة شخصية تمس حياته، عاد إلى أخته الشابة ديوس يعلن لها رغبته فى بيع نصيبه وتوزيعه على الفقراء ليتفرغ للعبادة بزهد، فأصرت ألا يتركها حتى يسلمها لبيت العذارى بالإسكندرية.
وسكن الشاب أنطونيوس بجوار النيل، وكان يقضى كل وقته فى الصلوات بنسك شديد، لكن إذ هاجمته أفكار الملل والضجر صار يصرخ إلى الله، فظهر له ملاك على شكل إنسان يلبس رداءً طويلًا متوشحًا بزنار صليب مثل الإسكيم `cxhma وعلى رأسه قلنسوة، وكان يجلس يضفر الخوص. قام الملاك ليصلي ثم عاد للعمل وتكرر الأمر، وفى النهاية، قال الملاك له: "اعمل هذا وأنت تستريح.
وصار هذا الزى هو زى الرهبنة، وأصبح العمل اليدوى من أساسيات الحياة الرهبانية حتى لا يسقط الراهب فى الملل.
 

هذا الخبر منقول من : اليوم السابع




كتب بواسطة gege

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play