موقع الحق والضلال موقع الحق والضلال

كي لا تكون الضحية اعرف طرق الاحتيال لسرقة أموالك من البنك أو الفيزا

منذ 1 شهر
August 26, 2021, 4:27 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

تواصل العديد من البنوك إرسال رسائل تحذيرية لعملائها من عمليات الاحتيال لسرقة بياناتهم الشخصية والاستيلاء على أموالهم المودعة في البنوك أو عبر كارت الائتمان «الفيزا»، كما حدث خلال الفترة الماضية في أحد البنوك الشهيرة.
تحذيرات عاجلة من البنوك لعملائها
وذكر أحد البنوك الكبرى بمصر في رسالة نصية لعملائه على الهواتف المحمولة، اليوم الأربعاء، «استمرارًا للتوعية، هناك أنواع مختلفة للاحتيال لذا لا تشارك بياناتك الشخصية أو البنكية أو الأرقام السرية مع أحد عبر أي وسيلة اتصال، ولا تفتح رابطا الكترونيا غير موثوق فيه».
ونشر بنك آخر دليلًا لحماية العملاء من الوقوع ضحية لعمليات الاحتيال، ومن أجل أن يكونوا على دراية بالطرق المختلفة التي قد يحاول المحتالون من خلالها سرقة الأموال.
طرق الاحتيال لسرقة أموالك من البنك
وقال البنك إنَّ «طريقة عمل المحتالين تقوم على استغلال الطبيعة البشرية -السلوكيات المتأصلة فينا بصورة طبيعية، من العوامل الأساسية في ذلك التلاعب بالثقة- كسب ثقة الهدف ليكشف عن المعلومات التي يجب الحفاظ عليها في حالة آمنة، فعادةً ما يتصل المحتالون بأهدافهم عبر التليفون (التصيد الاحتيالي باستخدام الصوت) أو رسائل البريد الإلكتروني (التصيد الاحتيالي) أو الرسائل النصية القصيرة (التصيد الاحتيالي باستخدام الرسائل النصية القصيرة)، متظاهرين بأنهم أشخاص محل ثقة، مثل موظفي البنك أو مندوبي شركات الاتصالات أو شركات المرافق أو حتى الشرطة. وبعد كسب ثقة هدفهم، يقومون بطلب معلومات أو عناصر حساسة تسمح لهم بالوصول إلى الحسابات البنكية للهدف - أشياء لن يطلبها البنك نفسه مطلقًا، بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر: (معلومات شخصية - رقم تعريفك الشخصي - البطاقات الائتمانية أو بطاقات الخصم أو دفاتر الشيكات أو النقد - رموز أو كلمات سر خدمة الإنترنت البنكي - تحويل الأموال إلى حساب مختلف من أجل الحفظ الآمن)».
التصيد الاحتيالي باستخدام الصوت
وأشار البنك، في دليله، إلى أنَّه من أساليب الاحتيال الشائعة (التصيد الاحتيالي باستخدام الصوت)، حيث يتصل المحتالون فجأة زاعمين بأن عملية احتيال قد حدثت بالفعل، أو قد تكون وشيكة، وقد يكون لديهم بعض المعلومات عنك بالفعل، وقد يتظاهرون بأنَّهم موظفون بالبنك أو شرطة أو مسؤولون آخرون أو شركات موثوق بها. وسيحاول المحتال بعد ذلك إقناعك بما يلي:

- تحويل الأموال إلى حساب آخر من أجل «الحفظ الآمن» أو «الحجز».
- سحب مبالغ نقدية وتسليمها «من أجل التحقيق».





الأخبار المتعلقة

- إفشاء معلومات خاصة يمكن استخدامها بعد ذلك للوصول إلى أموالك
التصيد الاحتيالي
والنوع الآخر من عمليات الاحتيال هو (التصيد الاحتيالي)، ويقوم على إرسال المحتالين رسالة بريد إلكتروني غير مرغوب فيها يبدو أنها من البنك أو بائع تجزئة عبر الإنترنت، تطلب منك تحديث معلوماتك الشخصية والمالية، مثل تاريخ الميلاد ومعلومات تسجيل الدخول عبر الإنترنت وتفاصيل الحساب وأرقام البطاقات الائتمانية وأرقام التعريف الشخصية، وما إلى ذلك، وقد تحتوي رسالة البريد الإلكتروني على رابط يأخذك إلى موقع ويب يشبه (أو يشبه إلى حد كبير) موقع المؤسسة الأصلي، ويمكن للمحتالين بعد ذلك التقاط البيانات الشخصية مثل كلمات السر في أثناء كتابتها أو تنزيل برامج ضارة على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.
التصيد الاحتيالي باستخدام الرسائل النصية القصيرة
والنوع الثالث هو (التصيد الاحتيالي باستخدام الرسائل النصية القصيرة)، حيث يرسل المحتالون رسائل نصية قصيرة تبدو أنها من البنك بهدف الإيقاع بك لتقديم معلوماتك الشخصية والمالية (من خلال الاتصال برقم أو النقر فوق رابط)، ويستخدم المحتالون أيضًا «تزييف النص» لتزوير رقم التليفون عمدًا ليظهر مثل رقم «اسم البنك الذي تتعامل معه» لتظهر الرسالة وكأنها رسالة نصية قصيرة أصلية من البنك.
السيطرة على الكمبيوتر أو السيطرة بالوصول عن بُعد
والنوع الرابع من عمليات الاحتيال هو (السيطرة على الكمبيوتر أو السيطرة بالوصول عن بُعد)، وهنا يسيطر المحتالون على الكمبيوتر الشخصي لك منتحلين صفة مزودي خدمات الإنترنت وشركات الكمبيوتر والمصارف وشركات البرمجيات وجهات إنفاذ القانون لسرقة الأموال من الحسابات البنكية عبر الإنترنت، حيث يستخدم المجرمون التكنولوجيا للسيطرة على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالضحايا من مواقع بعيدة، من خلال الاتصال وعرض المساعدة في بطء اتصال الإنترنت أو الكمبيوتر، وسيقولون إن بإمكانهم إصلاح ذلك؛ لكنهم يحتاجون إلى الوصول إلى الكمبيوتر، ويُطلب من الضحايا بعد ذلك إما زيارة موقع ويب أو إدخال موجه أوامر على جهاز الكمبيوتر الخاص بهم؛ مما يتيح للمحتالين التحكم في الجهاز عن بُعد.
كيف تحمي نفسك حتى لا تكون ضحية لعملية احتيال؟
ولتفادي الوقوع ضحية لهذا الاحتيال، عليك توخى الحذر من الأساليب غير المرغوب فيها عبر المكالمات التليفونية التي يزعم فيها المحتالون عرض إعادة أموال أو تعويض، لا تسمح لأي شخص لا تعرفه أو تثق فيه بالوصول إلى الكمبيوتر الخاص بك، ولا سيما عن بُعد، لا تسجل الدخول مطلقًا إلى البنك عبر الإنترنت في أثناء وصول شخص آخر إلى جهاز الكمبيوتر الخاص بك، ولا تكشف مطلقًا عن: (كلمة سر تصلح لمرة واحدة يتم إنشاؤها من «Secure Key» الخاص بك لأي شخص - كلمة سر رسالة نصية قصيرة يتمّ إرسالها إلى تليفونك المحمول - رقم تعريف شخصي لبطاقة مكون من 6 أرقام، بما في ذلك البنك أو الشرطة - كلمة سر أو رموز خدمة الإنترنت البنكية - تفاصيل شخصية ما لم تكن متأكدًا من هوية الشخص الذي تتحدث إليه)، وتوخَى الحذر عند اتباع إرشادات الرد أو إكمال نموذج أو مستند مرفق برسالة البريد الإلكتروني أو النقر للوصول إلى موقع ويب للتحقق من حسابك.



الوطن
الله محبه




كتب بواسطة gege

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play