جريمة على السلم.. تفاصيل ذبح أم طفلتها وصراخها ندمًا في بولاق الدكرور

منذ 3 شهر
September 1, 2021, 11:07 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

تجردت

ربة منزل، من مشاعر الرحمة والإنسانية، حين أقدمت على ذبح رضيعتها التي لم تكمل العامين بالسكين، على سلالم العقار التي تسكن فيه، بمنطقة بولاق الدكرور بمحافظة

الجيزة

بسبب بكائها المستمر.
بداية الواقعة
تلقى

اللواء رجب عبدالعال، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الجيزة، إخطارا من اللواء مدحت فارس مدير الإدارة العامة للمباحث، بورود بلاغ

للمقدم محمد طبلية رئيس مباحث قسم شرطة بولاق الدكرور، من مستشفى القصر العيني بوصول طفلة رضيعة لم يتجاوز عمرها العامين مصابة بجرح ذبحي بالرقبة وأنه توجد شبهة جنائية، وانتقل رجال المباحث إلى المستشفى.
هروب الأم
وبالفحص تبين العثور على جثة طفلة رضيعة بها ذبح بالرقبة، وتبين أن والدتها أحضرتها إلى المستشفى القصر العيني وفرت هاربة.
اعترافات




وبإجراء التحريات والفحص، تمكنت الأجهزة الأمنية، من القبض على الأم، وتبين أنها

قامت بذبحها، وبمواجهتها اعترفت بالواقعة، بسبب بكائها المستمر

وأنها ” شقيقة”.
مرض نفسي
ودلت التحريات الأولية، أن الأم تعانى فى الفترة الأخيرة من اضطرابات نفسية، وأنها ذبحت ابنتها الرضيعة بسبب بكائها المستمر وأخذتها إلى مستشفى قصر العيني وادعت أنها سقطت على سلالم العقار، وعندما لاحظت أن الأطباء تشككوا في روايتها تركت جثة ابنتها داخل المستشفى وفرت هاربة.
والد الطفلة
وباستدعاء والد الطفلة وبسؤاله، أقر بأنه متزوج من والدة المجنى عليها منذ 6 سنوات وانجب منها طفل 5 سنوات والمجني عليها. وأضاف والد الطفلة الضحية، أنه في الفترة الأخيرة عانت زوجته من اضطرابات نفسية.
الشهود
وبسؤال شهود الواقعة والجيران، قالت إحدى السيدات، إنها قامت بسماع صراخ صادر من العقار، من والدة الطفلة، على الفور صعدت مسرعة، وجدت الطفلة ملقاة على سلالم المنزل مذبوحة بجرح غائر في رقبتها. وأضافت قيامها ونجلها بحمل الطفلة محاولين إسعافها ولكنها لفظت أنفاسها الأخيرة بمجرد دخولها المستشفى.
فيما أكد أحد الشهود أن الطفلة تبلغ من العمر عاما ونصف، ولديها أخ أكبر يدعى «عبدالرحمن»، والأب يعمل موظفا بسيطا وقد أصابته الصدمة بعد تلك الجريمة، وأن المجنى عليها كانت عائدة وشقيقها من الدرس الخصوصي بعد أن أحضرتهما والدتهما.
قرارات النيابة
وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات، التى طلبت انتداب الطب الشرعي، والتصريح بالدفن، عقب ورود التقرير، وسرعة إجراء تحريات المباحث، حول ظروف الواقعة، وسؤال والد الطفلة والشهود، وذويها وفحص علاقات المتهمة، والكشف على الأم لبيان إصابتها من مرض نفسي من عدمة، وحبسها 4 أيام.


هذا الخبر منقول من : صدى البلد

الله محبة

كتب بواسطة roromoha
احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play