محمد ذهب للعب مباراة كرة قدم فعاد لأسرته جثة هامدة وترك طفله عمرها 10 أيام

منذ 2 شهر
September 5, 2021, 10:43 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

الغربية مصطفى عادل




سادت حالة من الحزن بمدينة المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، بعد وفاة الشاب محمد لطفي إثر إصابته بأزمة قلبية حادة ووفاته في الحال أثناء مشاركته في لعب مباراة كرة قدم مع مجموعة من أصدقائه، تاركاً وراءه طفلة رضيعه تبلغ من العمر 10 أيام.





وقدم اليوم السابع بثا مباشراً لسرد تفاصيل الحادث الأليم، حيث أكد أحد أقاربه في تصريحات خاصة لليوم السابع، أن الشاب المتوفي يعمل نقاش وهو الابن الأكبر لوالديه، وسافر منذ 3 سنوات للعمل في السعودية، وعاد العام الماضي وتزوج ورزقه الله بطفلة منذ 10 أيام.
وأضاف أحد أقاربه أن الشاب المتوفي قد أجرى عملية قلب مفتوح منذ عدة سنوات وحذره الأطباء من بذل المجهود أو الإجهاد البدني، ويوم الواقعة أتصل بيه أصدقائه وطلبوا منه أن يشاركهم في مباراة كرة قدم بأحد الملاعب المفتوحة بالمدينة، واثناء اللعب شعر بآلام شديدة في القلب وسقط أرضا وفارق الحياة وتم نقله للمستشفى إلا أنه توفي قبل وصوله.
وأشار أحد أقارب المتوفي إلى أنه تكفل بنفقات العملية الجراحية لوالده منذ شهر وكان برا بأسرته وأن الأسرة تعيش في صدمة كبيرة بعد وفاته.
 
     
هذا الخبر منقول من : اليوم السابع

الله محبة




كتب بواسطة roromoha

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play