اتخاذ إجراء عاجل من سفارة إثيوبيا لدى السودان

منذ 2 شهر
September 9, 2021, 5:45 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

نقلت قناة "الشرق" السعودية عن مصدر في وزارة الخارجية السودانية، إن سفارة إثيوبيا لدى السودان أنهت عمل 15 شخصًا من موظفيها.
وقال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات السلام جان بيير لاكروا، إن المنظمة الدولية تتواصل مع جنوب السودان وإثيوبيا للتوصل إلى صيغة توافقية تضمن عملية استبدال سلس لمهمة "يونيسفا"، وذلك في الوقت الذي قالت فيه وزارة الخارجية السودانية، إن حكومة خرطوم تسعى لحل الخلاف حول منطقة أبيي مع دولة جنوب السودان ودياً عبر تفعيل دور الآلية المشتركة لمراقبة الحدود.


وقالت الخارجية السودانية، إن القوات الإثيوبية المشاركة ضمن "يونيسفا" تفتقد صفة الحيادية.
وأكدت الخارجية السودانية على موقفها الثابت بشأن استبدال القوات الإثيوبية المشاركة ضمن "يونيسفا" بقوات أخرى نظراً للمتغيرات الراهنة على صعيد العلاقات مع أديس أبابا.



وبحث رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، أمس الثلاثاء، مع جان بيير وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام، إعادة تشكيل بعثة قوات "يونيسفا" لحفظ السلام في منطقة "أبيي" من دول تتفق عليها الأطراف المعنية.
جاء ذلك خلال لقاء البرهان وبيير، في العاصمة الخرطوم، بحضور وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدى، وفق بيان للمجلس.





الأخبار المتعلقة

وقالت المهدي إن اللقاء بحث الوضع في "أبيي"، وكيفية التعامل مع "يونيسفا" (القوة الأمنية المؤقتة)، وتحويل مهامها إلى قوات لحفظ السلام من "دول يتم الاتفاق عليها بين الأطراف".
و"أبيي" منطقة غنية بالنفط، متنازع عليها بين دولتي السودان، وجنوب السودان، التي انفصلت عن الأولى عبر استفتاء شعبي في 2011.
وفي 24 أغسطس الماضي، أعلنت المهدي موافقة الأمم المتحدة على طلب الخرطوم سحب القوات الإثيوبية من "أبيي"، خلال 3 أشهر.
وتأتي مطالبة السودان بسحب القوات الإثيوبية من "أبيي" في ظل خلافات بين الخرطوم وأديس أبابا، بسبب نزاع حدودي و"سد النهضة"، الذي تقيمه الأخيرة على النيل الأزرق، الرافد الرئيس لنهر النيل.
فيما تحدث بيير عن إمكانية تحويل مهمة قوات "يونيسفا" الموجودة لحفظ السلام في "أبيي" إلى مهمة جديدة تقوم على دعم المجتمعات المحلية في مجال التنمية عبر مؤسسات الأمم المتحدة، وفق البيان.
وفي 2011، أنشأ مجلس الأمن الدولي بعثة "يونيسفا" لحفظ السلام في "أبيي"، وهي قوة عسكرية وشرطية تضم 3816 عنصرا من 11 دولة، أغلبهم إثيوبيون (3165)، وفق بيانات الأمم المتحدة حتى يوليو الماضي.
من جانبها، طلبت الهيئة الحكومية للتنمية (إجاد) من رئيس جنوب السودان، سلفا كير، التوسط في الصراع الدائر في إثيوبيا.



صدى البلد
     

الله محبه




كتب بواسطة gege

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play