مفاجأة حول تطعيم المصابين.. عرض عصبي نادر لأحد اللقاحات

منذ 2 شهر
September 9, 2021, 6:31 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

نتطلع جميعًا لمعرفة ما يحدث كل دقيقة، في ظل التطور الهائل الذي أحدثه "كوفيد-19" بحياتنا.
"مصراوي" يُتيح خدمة يومية لعرض كل ما تريد معرفته عن تطورات فيروس كورونا المستجد أولا بأول، من ظهور أعراض جديدة أو حدوث طفرة مختلفة، وكذلك تطور اللقاحات والأدوية بشكل مختصر.
-مفاجأة حول حصول المصابين بالفيروس على اللقاح
حسم تقرير نشره مركز السيطرة على الأمراض والوقاية الأمريكي "cdc"، الجدل حول تطعيم المصابين بكورونا ضد الفيروس، مؤكداً أنه يمكن الحصول على اللقاح حتى في حالة الإصابة بالفيروس، وذلك يرجع إلى الأسباب التالية:
- لم تؤكد الأبحاث حتى الآن على مدة تواجد الأجسام المضادة في الجسم وذلك في حالة الإصابة، فأنت ليس محميا بالأجسام المضادة.
- يساعد اللقاح على حمايتك حتى إذا كنت مصابًا بالفعل بالفيروس التاجي كورونا.
- أشارت الأبحاث الحديثة أن التطعيم يحمي الناس بشكل أفضل وفعال، وذلك عكس ما يحدث للأشخاص الذين أصيبوا بالفعل بالفيروس، أظهرت إحدى الدراسات أن الأشخاص غير الملقحين الذين أصيبوا بالفعل هم أكثر عرضة مرتين من الأشخاص الذين تم تلقيحهم.

- إذا كنت مصابا بكورونا وتم علاجك بالبلازما، فعليك الانتظار 90 يوما قبل الحصول على اللقاح.
- إذا كان لديك تاريخ وراثي من متلازمة الالتهابات المتعددة أي أنك أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الشعب الهوائية أو الالتهابات الرئوية وأصيبت بالفعل فعليك تأخير التطعيم حتى تتعافى من المرض ولمدة 90 يومًا بعد تاريخ تشخيص .





- المتعافون من كورونا والجرعة المعززة للقاح
قدمت دراسة جديدة ملاحظة مفاجئة، حول تلقي جرعة لقاح معززة ضد فيروس كورونا للمتعافين من الإصابة، حيث وجد الباحثون أن الأشخاص الملقحين، الذين ليس لديهم تاريخ من COVID-19، لديهم احتمالية أعلى، تصل إلى 6-13 مرة للإصابة بمتغير دلتا من الأشخاص غير المحصنين الذين أصيبوا بالفيروس من قبل، بحسب ما نقل موقع "timesofindia".
ووفقًا للخبراء فإن النتائج المستخلصة تقول إن الإصابة بكورونا من قبل توفر احتمالات أقوى لحماية الجسم، من التطعيم وحده، فيتذكر بها الجسم العدوى وتتصاعد استجابة أقوى بلقاح (أو إعادة العدوى).
وخلصت الأبحاث إلى أن الحماية التي يمكن أن يحصل عليها الأشخاص الذين تعافوا من جرعة واحدة من اللقاح، والتي يمكن أن تكون مفيدة مثل الحماية مدى الحياة، وبشكل أكثر تحديدًا، يتمتع الأشخاص المتعافون، الذين يحصلون على لقاحات mRNA ، بأعلى احتمالات الحماية في الوقت الحالي.
-عرض عصبي نادر لأحد لقاحات كورونا
نادر ما تحدث أعراض جانبية عصبية بعد تلقى لقاح كورونا إلا أنه تم اكتشاف عرض جانبي "نادر جدا" للقاحي استرازينيكا وجونسون لكن فى المقابل أكدت العديد من الوكالات أن فوائد اللقاحين تفوق بمراحل مخاطرهما المحتملة.
فوفقا لموقع هيلث، هناك عرض جانبي نادر قد يظهر لدى متلقي لقاح استرازينيكا وهى "متلازمة جيلان باريه" وهو اضطراب عصبي نادر جدا للقاح ويعد خطر حدوث هذا العارض الجانبي "نادر جدا" أي أقل من واحد على عشرة آلاف.
أما عن المخاوف بشأن إمكانية أن يتسبب لقاح استرازينيكا المضاد لفيروس كورونا فى حدوث جلطات دموية فهو نادر أيضا بالإضافة إلى إمكانية حدوث انخفاض عدد الصفائح الدموية أيضا لمتلقي اللقاح، ويصيب متلازمة جيلان باريه، الأعصاب الطرفية ويتسبب فى ضعف تلك الأعصاب أو إصابتها بالشلل فى كثير من الأحيان بشكل تدريجى ليبدأ الشلل فى الساقين وهو يبدأ غالبا في الساقين ثم يبدأ فى إصابة الرأس والرقبة ويمكن أن يمتد الشلل إلى الصدر والوجه.



مصراوى
الله محبة




كتب بواسطة roromoha

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play