بناء سور حول كنيسة العذراء بالمعادي لحمايتها من مياه النيل

منذ 2 شهر
September 10, 2021, 5:02 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

أرسلت وزارة الري، خطابًا إلى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، يتضمن الموافقة على طلب بناء سور خرساني بالطابق الأرضي بكنيسة السيدة العذراء في المعادي بديلًا للسور الحديدي، لحماية الكنيسة من أي فيضانات.

تفاصيل قرار الحكومة

وبحسب مصادر كنسية، لـالوطن، جاءت موافقة وزارة الري بعد أن تسبب فيضان نهر النيل هذا العام في غرق الدور الأرضي من الكنيسة الأثرية، والذي يضم فصول مدارس الأحد وخدمات أخرى.

وقال الأنبا دانيال، أسقف المعادي، وسكرتير المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إن الكنيسة ستقوم خلال الأيام المقبلة باتخاذ إجراءات تعلية السور والتكفل بأعمال البناء التي قد تستغرق 10 أيام، وذلك بعد انخفاض وجفاف المياه المتراكمة بالكنيسة.





Ads by

optAd360

تاريخ كنيسة السيدة العذراء بالمعادي

وكنيسة السيدة العذراء بالمعادي، تقع على شاطئ النيل بالقاهرة مباشرة، وهي إحدى نقاط رحلة العائلة المقدسة إلى مصر، والتي اُتخذ من سردابها مرفأ لعبور العائلة عبر النيل إلى الصعيد، وتحديداً إلى جبل قسقام بأسيوط حيث يقع دير المحرق.

+

christian dogma

وبحسب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، يعود تاريخ المكان إلى موسى النبي الذي ولد في منطقة طرة، وحينما جاء فرعون وأراد قتل كل أطفال بنى إسرائيل، وضعته والدته فى سبت من البردي وألقت به في النيل، وأخته سارت بجوار النيل تتابعه، حتى رأت ابنة فرعون السبت في موضع منطقة كنيسة العذراء حالياً التى كانت تتخذها منطقة للاستحمام فى النيل وهى من أطلقت عليه اسم موسى وتعنى ابن النيل، واستغل هذا المكان حتى مولد السيد المسيح حينما أمر هيرودس بقتل أطفال بيت لحم جميعهم، فهربت العذراء مريم ويوسف النجار ومعهم السيد المسيح والداية التى ولدت العذراء.

وبنيت الكنيسة في القرن الرابع الميلادي، حينما أمرت هيلانة والدة الأمبراطور الروماني قسطنطين الكبير، من ابنها أن يبنى تلك الكنيسة والتي رُممت على مر العصور.

هذا الخبر منقول من : الوطن




كتب بواسطة Lomy
احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play