خبر عاجل لملاك ومستأجري الإيجار القديم

منذ 2 شهر
September 13, 2021, 8:42 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

مازال الجدل يثار حول قانون الإيجار القديم، في ظل المطالب بتعديل القانون الذي يحكم العلاقة الإيجارية لـ 1.6 مليون أسرة، بحسب تعداد 2017 الذي أوردته جمعية حقوق المضارين من

قانون الإيجار القديم .

تعريف عقد الإيجار القديم

وفي هذا السياق، كشف المحامي والخبير القانوني هاني صبري، في تصريحات لـ الوطن ، وجود 6 حالات للإخلاء وفسخ تعاقد

الإيجار القديم

بنصوص القانون، مشيرًا إلى أنَّ تعريف عقد الايجار وفقاً لنص المادة 558 من القانون المدني هو عقد يلتزم المؤجر بمقتضاه أن يمكن المستأجر من الانتفاع بشييء معين لقاء أجر معلوم، موضحًا أنَّ المؤجر يلتزم بتمكين المستاجر من الانتفاع وبما يتصل به من التزام بالتسليم أو بالضمان والمستأجر يلتزم بأداء الأجرة وردّ العين بعد انتهاء الإيجار وباقي الالتزامات التي يرتبها العقد على عاتقه ويترتب على اعتباره ملزمًا للجانبين .

وأضاف الخبير القانوني، أنَّ العلاقة بين الملاك والمستأجرين تعد من أكثر العلاقات تعقيدا من ناحية الواقع العملي، وقد تتفاقم المشاكل بين الطرفين ويحاولوا فسخ العلاقة الإيجارية بينهم، حيث إن هناك العديد من الأسباب في القانون التي تجعل للمؤجر أو المستأجر فسخ عقد الإيجار، حيث أن عقد الإيجار المحرر بين الطرفين يكون محتوي علي العديد من البنود التي تحمي حق المؤجر والمستأجر، وعند مخالفة أحد الطرفين لأي بند من بنود عقد الإيجار، يكون هناك حق للمؤجر أو المستأجر أن يفسخ العقد.

حالات إنهاء الإيجار القديم

وبحسب الخبير القانوني، ف‘نه من أسباب فسخ عقد الإيجار، ما يلي:





- ينتهي عقد الايجار بانتهاء المدة المعينة في العقد دون حاجة إلى التنبيه بالإخلاء طبقا للمادة 598 مدنيًا.

- يفسخ عقد الإيجار إذا أخل أحد الطرفين بالتزاماته التعاقديّة الملقاة علي عاتقه تجاه الطرف الأخر

- ينتهي عقد الإيجار بتحقق أحد أسباب الإخلاء التي نصت عليها المادة 18 من قانون 136 لسنة 1981 وهي:

- الهدم الكلي أو الجزئي للمنشأت الآيلة للسقوط والاخلاء المؤقت لمقتضيات الترميم والصيانة.

- إذا تأخر أو امتنع المستأجر عن الوفاء بالأجرة المستحقة، وإذا تكرر امتناع المستأجر أو تأخره فى الوفاء بالأجرة المستحقة دون مبررات تقدرها المحكمة حكم عليه بالإخلاء أو الطرد بحسب الأحوال.

- إذا ثبت أن المستأجر قد تنازل عن المكان المؤجر، أو أجره من الباطن بغير إذن كتابي صريح من المالك للمستأجر الأصلى.

- إذا ثبت بحكم قضائي نهائي أن المستأجر استعمل المكان المؤجر بطريقة مقلقة للراحة أو ضارة بسلامة المبني أو بالصحة العامة أو اغراض منافيه للآداب العامة.

هذا الخبر منقول من : الوطن

الله محبة




كتب بواسطة roromoha
احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play