معجزة رهيبه للسيدة العذراء مع نيافة الانبا هدرا في نهاية الثمانينات

منذ 2 شهر
October 3, 2021, 8:40 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

(كتبت روجي فادي لموقع الحق والضلال)

يروي شاهد عيان معجزة العذراء مريم مع نيافة الحبر الجليل الانبا هدرا مطران اسوان ويقول انه فى نهاية الثمانينات الانبا هدرا كان ذاهباً للصلاة في قرية المويسات وكان يبات بالدير بحاجر ادفو وفي الصباح الساعة السادسة يذهبون ابناء الكنيسة اليه حتي يأخذوة فوجدوا سيدنا تعبان جداً.





وقال لهم: انا لم انام طوال الليل ولن استطيع الذهاب فصمتوا لكن قالوا له ان شعب اكثر من ١٠ قرى فى انتظارة لان لم يكن هناك كنائس فى خط ادفو الغربى سوى مارى جرجس الكلح والعذراء المويسات فتاثر الانبا هدرا بما قالوة فقال لهم هروح بس مش هقدر اوعظ فقالوا له ليست مشكله ابونا ميخائيل حنس الله سيوعظ ولكن ياسيدنا نيافتك قول كلمتين للشعب.

فوافق الانبا هدرا واثناء وقوف سيدنا ليوعظ بعد القداس ظلت طفلة ٨ سنوات تصرخ صراخ هز اركان الكنيسة فتوقف سيدنا وذهبوا الشمامسة للدور الثاني واخذوا الطفلة لغرفة وكانت تبكى وترتعش فلما سألوها فيه ايه لما سيدنا وقف يوعظ خرجت واحدة جميلة جدا ومنورة ووقفت وراءة وامسكت كتفيه وعندما سالنا سيدنا احمر وجهه وقال العدرا بتسندنا كلنا.




كتب بواسطة roromoha
احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play