لاول مره منذ 20 عاما | رئيس الوزراء يعلن خبر عاجل للمواطنين

منذ 1 شهر
October 18, 2021, 5:20 pm
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

أصدر

الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الأحد الموافق 17/10/2021 بيانًا صحفيًا، بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على الفقر، والذي يُحتفل به يوم 17 أكتوبر من كل عام.

ومن أهم المؤشرات المتعلقة بالفقر عالميًا وإقليميًا ووطنيًا، مايلي:

نسبة الفقر القومي

الفقر المادي، هو عدم القدرة على تأمين مستوى معيشي لائق يُوفر الحد الأدنى من الاحتياجات الأساسية (الطعام والشراب والمسكن بمستلزماته وخدمات التعليم والصحة والمواصلات)، ويتم تقدير القيمة النقدية لتلك الاحتياجات مع الأخذ في الاعتبار الفُروق في الأسعار بين المناطق المختلفة، وتراجع معدلات الفقر في مصر إلى 29.7% عام (2019-2020 ) مُقارنة بـ 32.5% عام (2017-2018 ) بنسبة انخفاض قدرها

2.8%، حيث تعد الانخفاض الأول في مصر منذ 20 عاما، مما يعكس تراجع جُهود الدولة، لتحقيق العدالة الاجتماعية بالتزامن مع الإصلاحات الاقتصادية الذي نفذتها الدولة، وركزت فيها على البعد الاجتماعي للتنمية.

الفقر على مستوى العالم والدول العربية





وفقًا لبيانات البنك الدولي 2020، دفعت جائحة كورونا ما بين 88 و115 مليون شخص إلى براثن الفقر، مع وجود غالبيتهم في جنوب آسيا ودول جنوب الصحراء في إفريقيا، كما ارتفع هذا العدد ليصل إلى ما بين 143 و163 مليونًا عام 2021، وسينضم هؤلاء الفقراء الجدد إلى صفوف 1.3 مليار فقير يعيشون في فقر متعدد الأبعاد.

40 %من سكان المنطقة العربية يعيشون تحت خط الفقر و15% من الفقراء يعانون الفقر المدقع

يشير التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2020 إلى التراجع في تحقيق أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالقضاء على الفقر، وعدم المساواة في المنطقة العربية، حيث نجد نحو ثلثي عدد السكان في الدول العربية في حالة فقر أو معرضين للفقر، بينما 15% يعانون الفقر المدقع بواقع 83.4%، وهم من المناطق الريفية.

أفادت بيانات اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكو) 2021 إلى وقوع 8.3 مليون من السكان في المنطقة العربية في براثن الفقر، بسبب فيروس كورونا، مما يرفع عدد الفقراء إلى 101.4 مليون نسمة، كما أن نسبة الفقر ترتفع في البلدان المتأثرة بالصراعات (سوريا 88%، اليمن 83% على التوالي)، كما أشارت البيانات أيضًا إلى أن البلدان العربية الأقل نموًا ستفوق نسبة الفقر فيها عن 40%، أما في البلدان العربية مُتوسطة الدخل، فمن المتوقع أن تنخفض قليلا لتصل إلى 19 %.

ثانيًا: أهم مؤشرات الفقر من واقع بيانات بحث الدخل والإنفاق والاستهلاك

2019 / 2020

تعتبر دراسة ظاهرة الفقر من أهم مؤشرات بحث الدخل والإنفاق والاستهلاك، كما تعد مدخلًا أساسيًا للتعرف على الظروف الاقتصادية للمجتمع، حيث يوفر البحث حجم ضخم من البيانات التي يتم الاعتماد عليها في قياس مستوى معيشة الأسرة والأفراد، وكذلك أيضًا في توفير البيانات اللازمة لقياس الفقر واستخدامها، وتحديد الفئات المستهدفة للبرامج الاجتماعية المختلفة، لإرساء قواعد العدالة الاجتماعية، ولتطوير برامج الحماية الاجتماعية كبرنامج تكافل وكرامة، ومبادرة حياة كريمة.

هذا الخبر منقول من : المصري اليوم




كتب بواسطة Shero
احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play