مأساة أية جوزها عذبها بالجنزير والكرابيج ويريد منها عمل غير اخلاقى مع الكلب

منذ 1 شهر
October 19, 2021, 8:23 am
بلغ
تابع عبر تطبيق google news google news google news

«أنا عايزه عيالي ده بقاله 6 سنين يعذب فيا وساب كلابه عليا وكان عايز يخلي الكلب يمارس الجنس معايا ويصورني» بتلك الكلمات بدأت آية الزوجة العشرينية حديثها لـ «صدى البلد» لكشف كواليس هروبها من زوجها بعد تعذيبها على مدار أيام متواصلة ومحاولته التخلص منها بمنطقة كرداسة بمحافظة الجيزة.
 
تقول آية: "أنا اتجوزت من 6 سنوات وكان جوزي شغال فنى الوميتيال ويسترزق منها ويصرف على البيت، ولما اتقدم ليا علشان يتجوزني أبويا سأل عليه وكل الناس كانت بتقول عليه إنه شاب كويس ومحترم وعلشان كده وافقت عليها واتجوزنا وانا كان معايا بنت من جوزي الأولاني وخدتها قعدت معايا بعد الجواز ومفيش اعتراض منه على ده".
 
تستكمل الزوجة العشرينية قصتها المأساوية قائلة:" بعد فترة من الزمن ليست بالكبيرة تحول زوجي إلى شخص آخر لا يذهب للعمل الذى كان يعمل به وتركه، واتجه بعد ذلك إلى الاتجار في المواد المخدرة بأنواعها كالحشيش والفودو والايس والهيروين، وبعد ذلك انضم لتجارة الأسلحة، وتحول حال الأسرة بالكامل لجحيم بسبب ذلك".
 
وأضافت:" كنت مقدرش اخرج من البيت ابدا ولا يمكنني الذهاب لأهلي مطلقا ومحرم عليا ده، وحتى الأكل مقدرش انزل اجيبه من الشارع، وسط ذلك كله استمر في حفلات التعذيب التي يقوم بها في جسدي على مدار أيام متواصلة بمساعدة شقيقه الذي يقوم بضربي وتكتيفي وربطي بالجنازير والأقفال وغلق كل الأبواب".
 
وأكدت الزوجة:" كان جوزي يجيب الكرباج ويضربني بيه لحد ما يغمي عليا من الضرب دون أن ينقذني أحد، والسبب في ذلك كله علشان بقوله المخدرات متشربهاش في البيت علشان العيال، إلا أنه واجه ذلك بضربي والاعتداء عليا بكافة الوسائل الممكنة، ومنها ضربي بمطواة في ذراعي تسببت في بتر عدة أوتار به، وبالعصي ومرة أخرى بالسلاسل، وفى إحدى المرات شد أجزاء مسدسه فوق راسي وقالي هقتلك".
 
وأضافت:" جوزي واخوه قعدوا يعذبوني بالأيام دون ان يتدخل احد لإنقاذي، وقالوا لى أنت ماشية مع مين وبتكلمي مين من الرجالة بره، واتهموني في شرفي بأنى ماشية شمال مع واحد آخر، وكل ده محصلش علشان انا مش بخرج من البيت أصلا والتليفون مانعه مني ومش بكلم أهلي خالص علشان يلحقوني وكان كمان بيهددهم دايما في حالة التدخل في ذلك".
 
وأكدت: "وفي مرة من المرات كان يعذبني ويعتدى عليا إحدى الجارات عقب رؤيتها لي من خلف الباب الحديدي الذي وضعه على بوابة الشقة لمنعى من الخروج والهروب من المنزل قالت ليا ربنا يتولاكي يا بنتي وقولتلها خدى رقم امي اتصلي عليها علشان تلحقني، وبالفعل اتصلت بأمي وعند حضورها قام جوزي بسكب المياه والتعدي عليها وطردها من المكان".
 
وأضافت المجنى عليها: "أصبح جوزي يقوم بتربية الكلاب والاتجار فيها ويحمل سلاح طبنجة دايما، ويقوم بترك الكلاب لتنهش في جسدي وتسبب ذلك في عدة جروح بمختلف أنحاء جسدي وذراعي، وحاول أكثر من مرة أن يقوم الكلب بممارسة الجنس معي وتصويري إلا أننى رفضت ذلك وسط حفلات تعذيب مميتة كنت انالها من وراء ذلك، وده لا يرضي دين ولا عرف أبدا بأن يقوم حيوان بممارسة الجنس مع إنسان أيا كان ذلك، وكان يخليني اشرب مياه الصرف داخل الحمام دون رحمة منه".
 
وتستكمل قائلة:" منذ 20 يوما وضعت طفلتي الرابعة والثالثة له، ومنذ وضعتها وهو يقوم بتعذيبي بشكل مستمر دون توقف وذلك بسبب خلفة البنات والمخدرات التي يتعاطها، وأقوم بإرضاع الطفلة بعدما يفك ذراع واحد فقط من جسدي لأقوم بإرضاعها فقط ويقوم بأخذها مني، كما أنه لم يلحق طفلته الأخرى بالمدرسة هذا العام مما يهدد بضياع مستقبلها".
 
وأضافت الزوجة والدموع تنهمر على خديها: " كنت في يوم داخل الشقة بعد حفلة تعذيب من جوزي وشقيقه وبعد مغادرتهما، وغلقهم للأبواب، خرجت بنتي لشراء شيبسي من السوبر ماركت وتركت الباب مفتوح، في ذلك الوقت لم يكن يتواجد في الشقة سوى حماتي وعلى الفور هرولت للخارج وهربت بعباءة المنزل حافية الأقدام، وكل الناس في الشارع كانت فكراني بخطف عيال وبجري حتى وجدت صاحب توك توك وقولتله وديني بيت عمي، وفور رؤية عمى أغمي عليا وبعد ما فوقوني ذهبت لقسم شرطة كرداسة وحررت محضر رقم 11040 لسنة 2021 إداري كرداسة، وعملت تقرير طبي بما في جسدي من إصابات متعددة جراء التعذيب الذي حدث معي".
 
وطالبت الزوجة العشرينية المسئولين في وزارة الداخلية والنائب العام بسرعة التدخل والقبض على زوجها وتقديمه للمحاكمة، وإعادة أطفالها لها مرة أخرى في حضنها حتى تتولى رعايتهم، وأن يتم استرجاع حقها بالقانون ومعاقبة ذلك الزوج بأقصى عقوبة ممكنة.

هذا الخبر منقول من : صدى البلد

كتب بواسطة gege
احصل عليه من app store تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play