عــاجل مصر تعلن رسميا بالصور اهم اكتشاف ونبا سار لكل المصريين مبروك

منذ 6 شهر
November 10, 2021, 10:24 pm
بلغ
عــاجل مصر تعلن رسميا بالصور اهم اكتشاف ونبا سار لكل المصريين مبروك
عــاجل مصر تعلن رسميا بالصور اهم اكتشاف ونبا سار لكل المصريين مبروك
اكتُشِفَت مدينة مصرية مفقودة هذا العام، من شأنها أن تعيد كتابة التاريخ، وقد أطلق عليها فريق من الباحثين لقب ثاني أهم اكتشاف أثري منذ مقبرة توت عنخ آمون.
وجرى العثور على جثة محفوظة لأحد النبلاء رفيعي المستوى، والتي تم اكتشافها لأول مرة منذ عامين ، أقدم بكثير مما كان يعتقد في الأصل، يبلغ عمرها حوالي 4000 عام، وهي واحدة من أقدم المومياوات المصرية التي تم اكتشافها حتى الآن.
ويعود تاريخ الجثة إلى عصر الدولة القديمة ، ومع ذلك ، كان يُعتقد سابقًا أنه لم يتم تحقيق تطور في عملية تحنيط الجسد والمواد المستخدمة إلا بعد مرور 1000 عام، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية.
وقالت البروفيسورة "سليمة إكرام" رئيسة قسم علم المصريات بالجامعة الأمريكية بالقاهرة في تصريح بالشهر الماضي: "إذا كانت هذه مومياء من عصر الدولة القديمة ، فستحتاج إلى مراجعة جميع الكتب المتعلقة بالتحنيط وتاريخ الدولة القديمة".
وييتم التوصل إلى اكتشاف جديد في منطقة شمال شرق إفريقيا يؤكد مدى تقدم السكان المصريين القدماء، وأحد هذه الاكتشافات ، الذي تم إجراؤه في أبريل من هذا العام ، أطلق عليه اسم "ثاني أهم اكتشاف أثري منذ مقبرة توت عنخ آمون" من قبل بيتسي بريان، أستاذة الفن والآثار المصرية في جامعة جونز هوبكنز.
يُعتقد أن هذا الاكتشاف هو أكبر مدينة قديمة تم العثور عليها في مصر ، ودُفنت تحت الرمال لآلاف السنين، وأكد عالم المصريات الشهير زاهي حواس لـ "ديلي إكسبريس" اكتشاف "المدينة الذهبية المفقودة" ، التي تم الكشف عنها بالقرب من الأقصر ، والتي كانت موطن وادي الملوك.
وقال علماء الآثار عن المدينة المعروفة باسم آتون: "وجدت البعثة المصرية بقيادة الدكتور زاهي حواس المدينة التي ضاعت تحت الرمال، المدينة عمرها 3000 عام، وتعود إلى عهد أمنحتب الثالث، واستمر استخدامها من قبل توت عنخ آمون وآي."
سُمي على اسم إله الشمس المصري آتون ، ويبدو أنها ظلت في حالة جيدة بشكل ملحوظ ، مما أدى إلى مقارنات مع بومبي، وبدأ الفريق أعمال التنقيب بين معبدي رمسيس الثالث وأمنحتب الثالث بالقرب من الأقصر ، على بعد حوالي 500 كيلومتر (300 ميل) جنوب القاهرة.
وعثر الباحثون عن المدينة أثناء البحث عن بقايا المعبد الجنائزي لتوت عنخ آمون ، المعروف باسم الملك توت عنخ آمون، وقال الدكتور حواس في بيان: "كانت أكبر مستوطنة إدارية وصناعية في عصر الإمبراطورية المصرية".

نقلا عن صدي البلد
عــاجل مصر تعلن رسميا بالصور اهم اكتشاف ونبا سار لكل المصريين مبروك



Email : answer@christian-dogma.com - Email Us
احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play