قرار من البابا تواضروس بشان جزء من دخل الكنيسة

منذ 1 شهر
December 5, 2021, 2:02 am
بلغ

قرار من البابا تواضروس بشان جزء من دخل الكنيسة

قال القس يوساب عزت، أستاذ القانون الكنسي والكتاب المقدس بالكليات الإكليريكية، إن

البابا تواضروس

الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، أمر بتخصيص 30% من دخل

الكنيسة

للفقراء والمحتاجين.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج التاسعة ، مع الإعلامي يوسف الحسيني، والمذاع عبر فضائية الأولى المصرية: قداسة البابا تواضروس الثاني كقبطي

يعشق تراب بلدنا مصر

يهتم بالفقراء والمساكين ودائمًا يهتم ببناء النفوس قبل المنشآت .

وأكد أن هذه النسبة تذهب لكل

الفقراء

في كل مدينة أو قرية فالكنسية تهتم بالجميع دون النظر لعقيدة أو اتجاه لفكر ديني معين وكذلك الحالات المرضية أو احتياجاتهم

للكساء دون النظر للديانة أو العقيدة، مشيرًا إلى أن الكنيسة والجامع يد واحدة في الاهتمام بكل شخص ليس له أحد يسانده.





وأوضح أن البابا تواضروس تماشيا مع اهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالتغيرات المناخية ودعوته للحفاظ على البيئة، اهتم بهذا السبق من نظافة البيئة وتشجير الكنائس ومحيطها لحماية البيئة من التلوث.

وفي وقت سابق وقدم قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بخالص العزاء لنيافة الأنبا باخوم أسقف إيبارشية سوهاج والمنشاة والمراغة وللآباء كهنة الإيبارشية في نياحة الأب المبارك القس ميخائيل مكاري ويلتمس عزاءًا سمائيًا لشعب كنيسته، ولأسرته المباركة، طالبًا لنفسه البارة النياح والراحة النصيب والميراث مع جميع المقدسين.

ونعت

الكنيسة الأسقفية الأنجليكانية بمصر وفاة سميرة عطا الله والدة زوجة الدكتور سامي فوزي رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة، والتي توفت امس

الخميس.

ومن المقرر ان يترأس رئيس الأساقفة صلوات الجنازة على روحها بكاتدرائية جميع القديسين في الزمالك الرابعة عصر اليوم على أن تتلقى الأسرة العزاء في قاعة الكنيسة في السابعة مساء.

وكلف الدكتور سامي فوزي رئيس أساقفة إقليم الإسكندريةللكنيسة الأسقفية، الكنن انطوني بول ليصبح مطرانًا مساعدًا بإقليم الإسكندرية قائلًا: استعد لدعوة جديدة مع الله ولتبني في إقليم الإسكندرية للكنيسة وذلك خلال صلوات القداس الإلهي بكاتدرائية جميع القديسين وبحضور الدكتور منير حنا رئيس الأساقفة الشرفي للإقليم وجاريث بايلي السفير البريطاني بالقاهرة .

قدم رئيس الأساقفة خلال القداس عظة من العهد الجديد روى فيها مشهد السيد المسيح مع التلاميذ فوق مركب صيد قائلًا: جلس المسيح فوق المركب وقد كانت علامة لكي يفتح فاه ويعلم تلاميذه عن الخلاص ثم قال لسمعان بطرس ادخل إلى العمق وكانت دعوة جديدة تتطلب تكريس والتزام أعظم.

نقلا عن اخبار اليوم




كتب بواسطة Heba
احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play