الكنيسة تحذر من نوة قاسم

منذ 1 شهر
December 7, 2021, 4:16 pm
بلغ
الكنيسة تحذر من نوة قاسم
صورة أرشيفية

هناك تحذير من السنكسار القبطي الارثوذكسي، حول نوة قاسم مبيناً انها نوة جنوبية غربيه وتأتي معها بعض العواصف الشديدة ومدتها خمسة ايام.

حيث وضح كتاب التاريخ للكنيسة الارثوذكسيه السنكسار انه غالباً ما تتعرض سواحل البحر الابيض المتوسط لظاهره الانخفاضات الاعصاريه الجويه ، وهي التي تعمل علي تمييز احوال المُناخ في اقليم البحر الابيض المتوسط وتشتهر في عروس البحر المتوسط مدينه الاسكندريه باسم النوّة.

واشار السنكسار علي تعريف تلك النوات حيث عرفها بأنها: تعد اضطراب جوي ينشأ عنه دوامات هوائيه بيضاويه او دائريه وتكون بإنخفاض فالضغط وسط مساحات ذات ضغط مرتفع ، وتكون الرياح فيها علي شكل حلزوني وتتجه نحو مركز منخفض ، ويكون اتجاهها عكس عقارب الساعه ويتولد منها الاعاصير او العواصف .





واكمل السنكسار موضحاً ان الاعاصير والعواصف تنشأ عندما تلتقي الكتل الهوائيه الدافئة بالكتل الهوائيه الباردة ، ويحدث بعدها انه يلتف الهواء البارد حول الهواء الدافئ ويكون الانخفاض الجوي وتتحرك الرياح بسرعه من الغرب الي الشرق بسرعه تتراوح مابين ٦٠:٤٥كم في الساعه .

واكمل انه يلازم عدم استقرار الاحوال المناخيه هذه وزيادة سرعه الريح والامطار الغزيره وشدة الهبوط في درجات الحرارة ويمكن في الاحوال الشديدة يؤدي ذلك الي خلع الاشجار والنخل من جذورها ، ويمكن ان يدخل البحر علي اليابس .

واشار السنكسار بأنه تعرف العواصف المداريه في شرق استراليا باسم الولي ولي ، وفي الولايات المتحدة باسم الترنادو ، وفي منطقه البحر الكاريبي تعرف باسم الهاريكين ، وفي بحر الصين باسم التيفون ، واما في منطقه بحر العرب تعرف بإسم الاعاصير .

ومن ناحية اخري قال الباحث في الطقوس الكنسية الاستاذ عادل حنين ان انه لايتم قراءة السنكسار في ايام الخمسين المقدسه وذلك ما يميزها ، لأنه في العادة يجب قراءة السنكسار قبل قراءة الانجيل في القداس لانه يجب قراءه سير القديسين والشهداء الذين تم اعتماد قداستهم من قِبل الكنيسه ويكون تذكار رحيلهم عن العالم في هذا اليوم ، وذلك ايضاً ليقتضي بهم المؤمنين من سيرتهم ويرجع السبب في انه لا يقرأ السنكسار في فتره ايام الخماسين المقدسه لان هذه الفترة تخص احتفال الكنيسه بقيامة رب المجد من الاموات فقط ، وهذا هو المعني الذي تبغي الكنيسه ان تغرسه في نفوس المسيحيين طول فترة الخماسين ، ليخرج المؤمنين من هذه الفتره وهم علي معرفه كامله بقيمه عملية الفداء التي قام بها السيد المسيح لخلاص البشر من خطاياهم .




كتب بواسطة mm
احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play