تفاصيل استعدادات الكنائس لقداسات عيد الميلاد ورأس السنة

منذ 3 اسابيع
December 27, 2021, 11:47 am
بلغ
تفاصيل استعدادات الكنائس لقداسات عيد الميلاد ورأس السنة

تواصل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، استعداداتها لاحتفالات عيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية، حيث خصصت مختلف الكنائس والإيبارشيات جدولا زمنيًا لاحتفالات الميلاد.

ويترأس قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، قداس عيد الميلاد المجيد بكاتدرائية ميلاد المسيح بالعاصمة الإدارية الجديدة مساء الخميس ٦ يناير المقبل، بحضور لفيف من مطارنة وأساقفة الكنيسة القبطية.

من جانبه، حذر قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، من مخاطر فيروس كورونا المستجد ولا سيما في ظل وجود المتحور الجديد (أوميكرون) وشدد من خطورة الإصابة التي قد تؤدي إلى الوفاة.

كما حذر البابا من الاختلاط والتزاحم بالالتزام بكافة الإجراءات الصحية الهامة خلال فترة الأعياد.

وأضاف: علينا في فترة الأعياد المقبلة وكثرة الخروج بأن نلتزم بكافة الإجراءات الاحترازية الضرورية، وربنا يشفي المصابين ويحافظ على صحة الجميع .

وطالب قداسة البابا الجميع بضرورة اتخاذ الاحتياطات الاحترازية، وقال: يجب أن ننتبه ونحافظ على نفوسنا بالغذاء السليم خاصةً مع بدء فصل الشتاء، لأن كما يقول العلماء أن أعراض هذا المتحور هي أعراض شديدة وتشتد بعد يوميْن من الإصابة .

يأتي هذا فيما استعدت مختلف الكنائس القبطية بمحافظات مصر، لتنظيم قداسات عيد الميلاد المجيد، وقداسات رأس السنة الميلادية، وشددت على ضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية المختلفة للوقاية من فيروس كورونا.





ودعت الكنائس أبنائها المُصلين للحضور إلى القداسات في الأعياد بالكمامات والتزام التباعد الاجتماعي، فيما طالبت من يُشتبه في إصابته بأي أعراض مرضية، بعدم الحضور حرصًا على سلامة الجميع.

وكان قد أعلن دير السيدة العذراء مريم السريان بوادي النطرون عن فتح أبوابه للزوار خلال أيام الجمعة والسبت والأحد فقط من كل أسبوع خلال فترة صوم الميلاد المجيد.

أشار الدير، في بيان له إلى أنه يعتذر عن استقبال الخلوات من الشباب خلال الفترة الراهنة، مع التأكيد على تطبيق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا والالتزام بارتداء الكمامات وتطبيق التباعد الاجتماعي، والامتناع عن الزيارة للدير في حالة ظهور أي أعراض اشتباه بفيروس كورونا أو الإصابة بالإنفلونزا.

وأعلن الأنبا بيجول أسقف ورئيس دير السيدة العذراء بالمحرق، عن غلق أبواب الدير أمام الأفراد والرحلات فترة صوم الميلاد المجيد، أيام الإثنين والثلاثاء والاربعاء والخميس.

وأضاف الأنبا بيجول في بيان له، أن الدير سيفتح أبوابه للزيارة أيام الجمعة والسبت والأحد من الساعة الخامسة صباحا حتي السابعة مساءا، مشددًا على ضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية لمنع انتشار الفيروس.

وأعلن دير الأنبا أنطونيوس بالبحر الأحمر، عن غلق الدير في فترة صوم الميلاد المجيد، باستثناء الجمعة والسبت والأحد فقط، بحيث سيكون الدير مفتوحًا لنوال البركة.

وأكد الأنبا يسطس، أسقف ورئيس دير الأنبا أنطونيوس بالبحر الأحمر في بيان له، أنه لن يتم السماح بالمبيت أو الخلوات للآباء الرهبان الضيوف أو الكهنة أو أسر الرهبان أو شباب الخلوة.

وشدد الأنبا يسطس، على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية بارتداء الكمامة وتطبيق التباعد الاجتماعي، وامتناع الأشخاص الذين يعانون ولو ارتفاعًا طفيفًا في درجات الحرارة أو السعال أو التهاب الحلق أو أعراض تنفسية بأي شكل من الأشكال عن الحضور للدير، وذلك للوقاية من فيروس كورونا.

من جهته، أعلن دير القديس الأنبا باخوميوس الشايب بالأقصر، عن غلق أبوابه طوال فترة صوم الميلاد أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء والخميس، على أن يفتح أبوابه للزيارة أيام الجمعة والسبت والأحد من كل أسبوع.

ودعا دير الأنبا باخوميوس الزائرين، إلى الالتزام بكل الإجراءات مثل ارتداء الكمامة وتطبيق التباعد بين الأفراد.

هذا الخبر منقول من : مصراوى




كتب بواسطة emil
احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play