شاهد أول حوار مع والدة عروس الهرم المتوفية بعد ساعات من زفافها

منذ 4 يوم
January 13, 2022, 9:54 pm
بلغ
شاهد أول حوار مع والدة عروس الهرم المتوفية بعد ساعات من زفافها

شاهد أول حوار مع والدة عروس الهرم المتوفية بعد ساعات من زفافها

ماتت بعد الصلاة ملحقتش تفرح بفرحها ، مشاهد مؤلمة عاشتها والدة عروسة الهرم، بعدما تلقت السيدة أمل خبر وفاة نجلتها هاجر عصام البالغة من العمر 27 عامًا خريجة كلية العلوم، وباحثة الدراسات العليا، كان فرح العروس يوم الثلاثاء الماضي، بعد قصة حب استمرت 5 سنوات مع زوجها إسلام حسن البالغ من العمر 30عامًا يعمل مهندس، وبعد انتهاء مراسم الزفاف، ذهبا الاثنان لشقة عُرسهما وسط فرحة الجميع ومباركتهم لهما بالحياة والذرية الصالحة، ولكن لا تعلم الأسرة ما يحدث لنجلتهما ليلة الزفاف.

سألتني عن سجادة الصلاة كانت المكالمة الأخيرة للعروس، وبعد ساعات تلقينا الاتصال المحزن بعد ليلة مُفرحة، ليبلغنا زوجها، بأن نجلتهما تم نقلها للمستشفى، ليسرع الجميع لهما، ليعرفوا ماذا حدث، ليتفاجأ الجميع بوفاتها، وكان الخبر الصادم للعائلة

التقت محررة الفجر بأسرة عروس الهرم، بعد وفاتها ليلة زفافها داخل شقتها نتيجة اسفكسيا الخنق إثر تسرب غاز داخل الحمام أثناء وضوءها للصلاة.

اتصلوا بينا بليل يبلغونا العروسة توفيت

سيطر الحزن على أسرة الفتاة العروس هاجر عصام البالغة من العمر 24عامًا، بعد وفاتها بعد ساعات من زفافها.

بحزن يحتسره الألم على فقدان نجلتها الوحيدة هاجر عصام بعد ساعات من زفافها، فتقول أمل والدة عروس الهرم، أن نجلتها كانت فرحانة بفرحها، بعد 5سنوات حب مع عريسها، مشيرة إلى أن نجلتها كانت منتظره هذا اليوم بفارغ الصبر.

تزوجت بعد 5 سنوات حب

تنهمر عيونها حزنًا على نجلتها، لتقول الأم، هاجر تبلغ من العمر 27عامًا خريجة كلية العلوم، وباحثة بالدراسات العليا، وزوجها إسلام حسن يبلغ من العمر 30عامًا ويعمل مهندس بإحدى الدول العربية، وكان على علاقة حب كبيرة بعد 5سنوات، وتزوجا الأثنان يوم الثلاثاء الماضي، وأقيم الفرح بإحدى القاعات، وانتهى الفرح في حدود الساعة الثامنة مساءًا، وأشقائها الأثنان أخذوها باللف بالعربيات في شوارع القاهرة من كثرة الفرحة.

المكالمة الأخيرة طلبت سجادة الصلاة

وتضيف الأم المكلومة، أن بعد توصيلها المنزل في حدود الساعة العاشرة ونصف، وفي حدود الساعة الحادية عشر، تلقينا اتصال هاتفي منها، ماما فين سجادة الصلاة عايزة أصلي أنا وزوجي، في هذا التوقيت سألتها أنتي عاملة إيه ياحبيبتي، أبلغتني أنها فرحانة وكويسة .

شقيق العروس: زوجها كلمني الساعة 3 فجرًا أختك تعبانة

والتقط الحديث هشام الشقيق الأصغر للعروس هاجر ، بعد ماوصلناها لمنزلها بالهرم، تلقيت أتصال هاتفي في حدود الساعة الثالثة فجرًا من زوجها ليبلغني، تعالى المستشفى أختك تعبانة

ذهبت مسرعًا للمستشفى، يقول الشقيق، وبعدما وصلت وجدت العريس في حالة هيستيرية، وكانت شقيقتي توفيت، مقدرتش اكلمه وقتها واستينت لغاية ماافهم ايه اللي حصل، وبعد وقت قصير أبلغني الزوج، اختك بعدم ماصليت قعدنا نأكل، وبعدها قالتلي داخلة أخذ شاور، ولكنها تأخرت كثيرًا، فخبطت على الباب، وماردتش، استنيت شوية، وخبطت تاني وماردتش برضه، بعدها كسرت الباب لقيتها أغمى عليها، جبتلها الصيدلي، قالي انقلها للمستشفى، نقلتها للمستشفى خاصة، وهناك حطولها كانولا في يديها، وزعقوا فينا نخرج بره، بعدها طلبوا مننا ننقلها لمستشفى أم المصريين، وهناك بلغونا أنها توفيت، ومفهمناش حاجة .

قريبة العروس: جالنا تليفون العروسة توفيت

التقطت الحديث، الدكتورة ولاء شبانة نجلة عمة العروس، أن العروس إبنة خالها، تفاجئنا جميعًا بعد ساعات من زفافها، بإتصالات هاتفية في نحو الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، تبلغنا أن العروسة توفيت ، اعتقدنا في بادئ الأمر، أن فقد وعى ويتم إسعافها، ولكن الذي حدث عكس ذلك.

بصوت يمتلأه الحزن، تقول ولاء أمس كانت ليلة زفاف العروسة هاجر ، وكانت العائلة جميعها في حفل الزفاف، كانت حبيبتي فرحانة بفستانها ومع عريسها، وكانت ليلة جميلة ، لا نكن نعلم أنه اليوم الأخير لرؤيتها

الابنة الوحيدة لأسرتها

وتتابع نجلة عمة العروس في حديثها إلى الفجر ، أن العروس كانت حسنة الخلق، والإبنة الوحيدة لأسرتها، كان والديها ينتظرون هذا اليوم بفارغ الصبر لرؤيتها عروس جميلة، قائلة، لكون بنتهما الوحيدة كانوا بيجهزوها بأفضل الجهاز، الناس في الشارع وهما بيشيلوا جهازها مكنوش مصدقين من كثرة الجهاز ، لتحزن عليها أنها لم تلحق أن تستخدم أي شئ من جهازها

العروس حافظة للقرآن وبطلة فروسية

كان الجميع يشهد لحسن تربيتها، فكان والديها ربوها على الصلاة وحفظ القرآن والطيبة والصفات الحسنة والهدوء، تضيف نجلة عمة العروس، لم يكتفي أسرتها بتحصينها بتلك الصفات، بل كان للرياضة نصيب أيضًا، فكانت بطلة فروسية.

وعن يوم الحادث الأليم، تستعيد قريبة العروس ماحدث، أن ليلة أمس كانت والديها في حالة سعادة لا توصف، كانت أمها مبسوطة ومبسوطة بفستانها وفرحتها ، العائلة بالكامل كانت في الفرح لكثرة سعادتهم، مع انتهاء حفل الزفاف ومباركة العائلة لها، ذهبت العروس لشقتها مع عريسها

العروس أبلغت زوجها أنها ستتوضى للصلاة

وتكشف الدكتورة ولاء نجلة عمة العروس هاجر ، تلقينا اتصالًا هاتفيًا من أسرتها في حدود الساعة الواحدة من منتصف الليل بعد انتهاء الزفاف بساعات، هاجر ماتت سقط الخبر على الجميع كالصاعقة، فأبلغنا زوجها (إسلام حسن)، أن بعدما دخلا شقتهما، العروسة طلبت أن تدخل تتوضى استعدادًا للصلاة، فتركها للصلاة لحل البركة في الزواج

الزوج للأسرة: اتأخرت في الحمام وخبط كتير عليها

وتتابع قريبة العروس، أن زوجها قال لنا، بعدما انتهت من الصلاة جاءت لتأكل بعد يوم طويل وبعد الانتهاء من الطعام، طلبت أن تأخد حمام فتأخرت كثيرًا، قررت انتظرها لعدم توترها، وبالفعل انتظرت ولكن بعد وقت كثير قررت اطرق باب الحمام ،وكانت الصدمة.

الزوج: فتحت الباب لقيتها فاقدة الوعي

يتابع زوج عروس الهرم، تفاصيل ماحدث لعروسته ليلة الزفاف، بعدما طرقت الباب، هي ماردتش عليا، حاولت اخبط الباب تاني، ولكن لم ترد، فقررت الدخول لها وفجأة وجدتها جثة هامدة فاقدة للوعي في الحمام، في الحال قررت الإتصال بشقيقي ونقلناها على الفور للمستشفى.

نقلا عن الفجر

كتب بواسطة rasha
احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من علي app store احصل عليه من Google Play تحميل تطبيق الحق والضلال من google play