أسباب ونصائح فعالة لمحاربة رائحة الفم الكريهة وتسوس الاسنان

رائحة الفم
رائحة الفم

رائحة الفم الكريهة هي مشكلة فموية يعاني منها الكثير من الأشخاص وتؤثر بشكل مباشر على الحالة النفسية على الرغم من شيوعها خاصة في الصباح إلا أن رائحة الفم الكريهة المزمنة يمكن أن تشير إلى مشاكل صحية كبيره ويمكن أن تنتج عن عوامل كثيرة منها الإهمال فى نظافة الفم تنتج أيضًا عن مشاكل طبية غير مشخصة. ومع ذلك هناك العديد من الطرق الطبيعية التي يمكنك اعتمادها لمنع رائحة الفم الكريهة والتي تكون آمنة وفعالة وتسمح لك بالحفاظ على صحة الفم المثالية.

 

ما هي الأسباب الرئيسية لرائحة الفم الكريهة

رائحة فم كريهة وراءها 10 أسباب.. بعضها خطير!

يؤدي تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط بشكل غير صحيح إلى تراكم جزيئات الطعام والبكتيريا على اللسان والأسنان وتعمل هذه البكتيريا على تحلل بقايا الطعام وتنتج مركبات كبريتية ذات رائحة كريهة تسبب رائحة الفم الكريهة.

 

إنتاج اللعاب ضروري لإزالة جزيئات الطعام التي تسبب رائحة الفم الكريهة ويمكن أن يؤدي جفاف الفم الناجم عن الأدوية أو نقص الترطيب أو الظروف الصحية إلى تراكم البكتيريا ورائحة الفم الكريهة.

 

يمكن أن تظهر التهابات الجيوب الأنفية والارتجاع الحمضي والسكري في بعض الأحيان على شكل رائحة الفم الكريهة وتتطلب عناية طبية فورية.

 

  أفضل 5 طرق طبيعية للحفاظ على أنفاسك منتعشة

رائحة الفم الكريهة: أسبابها وطرق التخلص منها - ويب طب

شرب الكثير من الماء خلال اليوم يحفز إنتاج اللعاب، مما يؤدي إلى عملية تنظيف طبيعية للفم تقضي على البكتيريا وتعزز في النهاية التنفس المنعش وصحة الفم المثالية.

 

من الضروري تنظيف أسنانك مرتين يوميا لمدة دقيقتين على الأقل، بما في ذلك لسانك لتحسين روتين العناية بالفم بشكل عام، تأكد من استخدام خيط الأسنان مرة واحدة على الأقل يوميًا لإزالة جزيئات الطعام العالقة بين أسنانك.

 

تحتوي بعض معاجين الأسنان الطبيعية على مكونات يمكن أن تحفز إنتاج اللعاب وهي طريقة طبيعية لإنعاش النفس وتحسين صحة الفم بشكل عام.

 

انتبه جيدا لنظامك الغذائي لأنه يؤثر على صحة الفم واعلم أن تناول الأطعمة المغذية الغنية بالفيتامينات والمعادن يمكن أن يساعد في تجنب رائحة الفم الكريهة.

 

يمكن أن تساعد الفحوصات الطبية المنتظمة مع طبيب الأسنان في علاج رائحة الفم الكريهة، وذلك من خلال تقييم الطبيب لمشاكل صحة الفم مثل أمراض اللثة أو تسوس الأسنان الذي يمكن أن يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة.

تم نسخ الرابط