دمج الدين المسيحي والإسلامي بكتاب واحد

طارق شوقي يكشف مفاجأة بفترة عمله .. أفكار بتوحيد الدين الإسلامي والمسيحي بكتاب واحد

الحق والضلال

توحيد الدين الإسلامي والمسيحي .. ذكر الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم الفني السابق، أنه خلال فترة توليه المنصب، كان هناك نقاش موسع حول اللغة والدين.

 

توحيد الدين الإسلامي والمسيحي

وقال "شوقي" في برنامج "تكوين" إنه تمت مناقشة تجارب دولية في تدريس القيم والأخلاق مع استبعاد الدين من المدارس، لكن هذا الاقتراح قوبل بمعارضة قوية، واختتمت النقاشات بقرار إنشاء كتاب مدرسي يركز على القيم واحترام الآخر للمراحل من رياض الأطفال حتى الصف السادس الابتدائي، مع التأكيد على الأخلاقيات الأساسية لكل الديانات.

 

 

وأضاف وزير التعليم السابق أن الدين تم دمجه ضمن الإطار العام للمناهج وأعيد صياغته، على الرغم من وجود اقتراحات بتوحيد الدين الإسلامي والمسيحي في كتاب واحد لتسليط الضوء على نقاط الاتفاق بين الأديان، مشيرًا إلى أن الهدف كان إظهار التشابهات لا الاختلافات، ولكن لم يتم الاتفاق على ذلك، وبالتالي تم إنتاج كتابين متماثلين.

وشدد على أن المناهج والمعلمين الذين يقدمونها للطلاب لهم أهمية بالغة، موضحًا أنه في عام 2017، تم اتخاذ قرار بإعادة تصور المناهج بالكامل بدلاً من محاولة إصلاح المشكلات القائمة، وتم إطلاق النتائج الجديدة في سبتمبر 2018.

توحيد الدين الإسلامي والمسيحي

معلومات عن برنامج تكوين .. تقدمة فاطمة ناعوت : 

برنامج "تكوين" يتم تقديمه من جانب الصحفية المعروفة فاطمة ناعوت، حيث يهدف البرنامج، إلى إعمال العقل وتمييز الأفكار المتطرفة وتبني الأفكار السليمة. 

ويسعى المركز للدفاع عن الأديان ومواجهة تجار الدين الذين يستغلون الدين لمصالحهم الشخصية، ويعمل على التنوير وتحرير العقل من الأفكار المغلوطة.

من هو طارق شوقي ؟

 

- طارق شوقي هو وزير التربية والتعليم والتعليم الفني المصري السابق، وُلد في 12 يونيو 1957. 

- حصل على الجائزة الرئاسية الأمريكية للتفوق البحثي في عام 1989، وانضم إلى منظمة اليونسكو في عام 1999 حتى سبتمبر 2012، حيث قاد العديد من المشروعات العالمية في مجال تطبيقات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في التعليم والعلوم والثقافة. 

- كما شغل منصب مدير مكتب اليونسكو الإقليمي في الدول العربية.

تم نسخ الرابط